مراسي جاليريا يتجاوز الحدود المتعارف عليها لنمط البيع بالتجزئة
Date

مراسي جاليريا يتجاوز الحدود المتعارف عليها لنمط البيع بالتجزئة

من المتوقع أن يصبح مشروع مراسي جاليريا المرتقب، وجهة متميزة وفريدة من نوعها عند اكتماله، حيث سيضع معيارًا جديدًا لخيارات البيع بالتجزئة في مملكة البحرين. فمن شأن مركز التسوق التجريبي أن يقدم للقاطنين بمراسي البحرين والزوار على حد سواء، مزيجًا لا مثيل له من الترفيه والمتعة، وتناول الطعام، وسوق المأكولات، بالإضافة لكونه أول منطقة تسوق لحفلات الزفاف بين دول المنطقة، مما يجعله مزارًا لا يُفوت.

يحتل مشروع مراسي البحرين الحضري البارز موقعًا استراتيجيًا على الجزيرة الجنوبية لشاطئ ديار المحرق، ومن المزمع أن يكون وجهة جاذبة جديدة ومتميزة في مملكة البحرين، نظرًا لإحتوائه على مزيج متماسك من التطويرات العقارية السكنية والتجارية والضيافة، وهذا سوف يستضيف المجمع التجاري نخبة من أفضل تجار التجزئة في العالم (البعض منهم لأول مرة في مملكة البحرين)، كما سيوفر تجربة ترفيهية مميزة، والتسوق، وتناول الطعام، وذلك بما يتماشى مع توجهات السوق الرامية نحو الحصول على تجارب رفيعة المستوى بشكل متزايد. ويقدم مراسي جاليريا أسلوب حياة حصري ذو واجهة بحرية، وهي المحور الذي سيحدد مشروع مراسي البحرين، حيث يمثل مرتكزًا أساسيًا ضمن المخطط الرئيسي، علاوة على منحه قيمة إضافية للعروض السياحية والترفيهية الرئيسية بالمملكة.

مع افتتاح المجمع التجاري في شهر يونيو من العام 2021 ، سيعمل على خدمة:

  • حوالي 145,000 من القاطنين في مراسي البحرين وديار المحرق.
  • وكذلك وجهة إقليمية للزوار من المملكة العربية السعودية والبحرين والكويت.

وسيتضمن كذلك على مساحة مبنية قدرها 200,000 متر مربع تحتضن 560 متجرًا موزعًا على 3 طوابق. ولن يقلق الزوار بشأن توفر مواقف السيارات، حيث ستشمل مراسي جاليريا أكثر من 8 مستويات لمواقف السيارات مع 5,700 موقف.

وسيضم المجمع التجاري 12 شاشة عرض تابعة لشركة البحرين للسينما، وأحواض مائية تبلغ مساحتها 2,400 متر مربع من إعمار للترفيه، والعديد من مرافق الترفيه والتسلية مثل: مساحة الواقع الإفتراضي، حديقة الترامبولين، مشتل داخلي فريد، حديقة خارجية للنشاطات والمناسبات ومركز الترفيه العائلي ، مما يسمح للزوار من جميع الأعمار، بالاستمتاع بتجربة لا مثيل لها، مع تلبية رغبتهم بالحصول على خيارات ترفيهية أكبر وأكثر تنوعًا.

وتأتي أول منطقة زفاف من نوعها في مراسي جاليريا بحرين تماشيًا مع استراتيجية المملكة للترويج للبحرين كوجهة زفاف مثالية، حيث يضم مراسي جاليريا قسم مخصص لكل ما يتعلق بالأعراس، كالمصممين المشهورين، وفساتين الزفاف، وفساتين السهرة ، والتجميل والمكياج، والمجوهرات، ومخططو حفلات الزفاف، ومصورين وبائعة الزهور. وعلاوة على ما سبق، سيركز قسم الزفاف أيضًا على الصحة، مع مجموعة متنوعة من صالونات التجميل، والمنتجعات الصحية، والبيلاتس / اليوغا، وعيادات التجميل، ومتاجر التغذية، كلها تعمل تحت سقف واحد، لتلبية احتياجات سكان مراسي البحرين.

وعلى صعيد ذي صلة، سيتألف المشروع المنتظر من 5 مناطق حضرية مترابطة مع نمط الحياة الحضري، حيث يمثل كل منها موضوع صُمم خصيصًا ليتلائم مع تفضيلات الزبائن. المنطقة الأولى هي High-street ، والتي ستدمج مفاهيم الأطعمة والمشروبات المرخصة مع استعراضات على الطريق، وأنشطة أخرى. في حين سيضم Family Plaza حديقة ومناطق لعب للأطفال ليستمتعوا ضمن أجواء آمنة، مع تواجد أولياء أمورهم في المقاهي القريبة. وبالنسبة لأولئك الراغبين بالاسترخاء في ممر خلاب يمتد على طول الشاطئ الرملي، فإن الممشى تناول الطعام المطل على البحر والممتد بين فندقيّ العنوان مراسي البحرين وفيدا مراسي البحرين هو الخيار الأمثل لهم. أما الباحثون عن المغامرة، فسيحظون بإمكانية الوصول للسطح المتحرك الذي يتمتع بإطلالة بانورامية على الشاطئ والمدينة المجاورة، وسيحتضن مجموعة من الأنشطة الخارجية. وسيوفر الفناء الفاخر تجربة تسوق وتناول طعام راقية متكاملة مع مرافق متميزة مثل: موقف سيارات مخصص، ومنطقة إنزال.

إن ما يميز مراسي جاليريا عن بقية المجمعات التجارية الاخرى هو تآلفها مع نمط حياة الواجهة البحرية بمراسي البحرين، حيث تُحيط بها مناظر خلابة مطلة على البحر، وحدائق خضراء مورقة مما يوفر للزوار تجربة تجزئة تتخطى التقليدية. ومع انتشار البنية التحتية على الشاطئ، وربطها بالمرافق المجاورة من خلال الوصول المباشر للممرات ومسارات الدراجات والجسور المرتفعة، تعزز مراسي جاليريا أسلوب حياة في الهواء الطلق. ويوفر الموقع أيضًا للمقيمين راحة مطلقة نظرًا لاتصاله بأبراج مراسي رزيدنسز وفندق فيدا بالإضافة إلى فندق العنوان والشقق الخدماتية – مما يضع مجموعة هائلة من الخيارات على عتبة منزلهم، ويضع معيارًا جديدًا للتسوق والترفيه.